أخبار

الميرغني من فرنسا يطالب بعدم تسييس المساعدات الانسانية

متابعات_ تسامح نيوز

الميرغني من فرنسا يطالب بعدم تسييس المساعدات الانسانية

طالب نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل ورئيس الكتلة الديمقراطية جعفر الصادق الميرغني الاتحاد الأوروبي بعدم تسييس المساعدات الانسانية مشفوعا بدعوة منظمي الملتقى للمساهمة في معالجة جذور الأزمة.

وانتقد في تصريح صحافي من باريس عدم التوازن في الدعوات التي وجهتها فرنسا وألمانيا والاتحاد الأوروبي للأطراف السودانية وقال :(التمثيل في الملتقى لم يكن متوازنا بين الأطراف السودانية ولاشاملا لتمثيل القوى السياسية والمجتمعية السودانية.

وقال الميرغني أن التمثيل ركز بصورة واضحة على مجموعة المجلس المركزي للحرية والتغيير مع تمثيل رمزي للمكونات السياسية الأخرى.

ووصف الخطوة بأنها خللا تنظيما وسياسيا تشكك في حياد الاتحاد الأوروبي وعدم وقوفه على مسافة واحدة من الأطراف المدنية السودانية.

وذكر الميرغني أن عدم دعوة الحكومة السودانية للمؤتمر سيعيق جهود العمل الإنساني ومضى للقول:(لايستقيم الحديث عن إيصال المساعدات الإنسانية وحل الأزمة السودانية بدون مشاركة الحكومة).

وأشاد بنجاح لقاء باريس في الخروج بتعهدات من المانحين الدوليين لإغاثة المتضررين من الحرب بمبلغ 2 مليار دولار وأعرب عن أمله في التزام المانحين بتعهداتهم السابقة والحالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى