أخبار

تحويل ضابط من متهم لشاهد ملك في انقلاب الإنقاذ

تسامح نيوز – الخرطوم

 

 

 

 

وافقت المحكمة على سماع المتهم الثالث والعشرين الضابط السابق بالجيش هاشم عمر أحمد بريقع، كشاهد ملك ضد المتهمين معه في قضية تدبير انقلاب 30 يونيو ١٩٨٩م.

ويواجه الرئيس المخلوع عمر البشير و (27) اخرين من قيادات النظام البائد الاتهام على ذمة الدعوى الجنائية.

وأكد الشاهد بريقع، للمحكمة بانه متهم في هذا البلاغ مع بقية المتهمين وانه وافق على عرض النيابة العامة للإدلاء بشهادته كشاهد ملك في القضية وذكره كل الحقائق فيها مقابل العفو ووقف العقوبة ضده حال تمت ادانته على ذمة الدعوى .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى