أخبار

مكالمة هاتفية بين مسؤولة أمريكية وكباشي

متابعات- تسامح نيوز

أعلنت مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية سامانثا باور، عن مكالمة هاتفية مع الفريق أول ركن شمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة السوداني، نائب القائد العام للجيش، حول الوضع الإنساني في السودان.

وقال إنه تم التأكيد خلال المهاتفة على رفع العوائق المفروضة على عمليات المساعدة، والاتفاق على وصول المساعدات للمحتاجين دون عوائق عبر الحدود إلى دارفور وبقية المعابر الأخرى، وفتح المعبر الحدودي مع تشاد ورفع القيود لتسهيل تقديم المساعدات الحيوية.

وأضافت “تمّ التعبير عن القلق بشأن تصاعد العنف في دارفور، والمُطالبة بالتهدئة وبدء مُفاوضات لوقف إطلاق النار وإنهاء الصراع”

وأكدت انها أوضحت أن 5 ملايين سوداني يحتاجون لمساعدات عاجلة، في وقت، مازالت القوات تضع العراقيل أمام وصول الإغاثة، وأن حوالي 680 ألف نسمة لم يتلقوا معونات يحتاجونها منذ أبريل الماضي، بسبب تلك العراقيل.

وقال إنه تم التأكيد خلال المهاتفة على رفع العوائق المفروضة على عمليات المساعدة، والاتفاق على وصول المساعدات للمحتاجين دون عوائق عبر الحدود إلى دارفور وبقية المعابر الأخرى، وفتح المعبر الحدودي مع تشاد ورفع القيود لتسهيل تقديم المساعدات الحيوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى