أخبار

تصريحات قوية من الناظر ترك

أروما- تسامح نيوز

قال ناظر عموم قبائل الهدندوة رئيس المقاومة الشعبية، لدى مخاطبته بأروما تدشين نفرة المقاومة الشعبية لمحليات كسلا الشمالية، إن حساباتنا لمعركة الكرامة قد حسمتها القوات المسلحة.

وأشار إلى أن من يتحدثون عن القوات المسلحة والتقليل من دوها ما هم إلا مخذلين وإعلام فاشل. وأضاف أن اروما تم فيها هزيمة كتبة خورشيد باشا مما يعني عدم وجود الخوف وسط المواطنين. ووجه رسالة إلى قوي (تقدم) بأن السودان سيشهد بداية مرحلة جديدة، واضاف “على أحزاب الفشل البحث عن وطن آخر غير السودان لأن المقاومة الشعبية قادمة وستقبرهم مع الجنجويد”

وأضاف “نحن أنصار الإمام المهدي ولسنا في تحزب”، وقال إن المقاومة الشعبية تستخرج تحرير شهادة وفاة للعملاء.

وتابع “حملنا للسلاح تم بهدف دعم القوات المسلحة وتحقيق الفيدرالية الحرة. ووجه نداء للقيادات السياسية بالخارج إلى ترك الأمر منوها إلى أن كبير المليشيا في إشارة إلى الهالك محمد حمدان دقلو قد تمرد على القوات المسلحة وأن قانون القوات المسلحة كفيل بالمحاكمة، ونادي ترك بعدم التفاوض مع أي طرف من تمرد وتلطخت يده بدماء الشعب السوداني. وقدم.

شكره للرئيس افورقي لمواقفه الصلبة مع السودان حين تخاذل أبناء الوطن وتامروا عليه، كما حيا ترك جمهورية مصر العربية التي دعت دول الجوار لإقامة حوار سوداني سوداني لوقف نزيف الدم وكذلك المملكة العربية السعودية. وامتدت التحايا الي كل من قطر، تركيا والكويت واحرار العالم وللمقاومة الفلسطينية وحزب الله وجنوب لبنان وروسيا والصين كعالم حر علاوة على الرئيس الكوري الشمالي كيم جون لشجاعته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم حاجب اعلانات

مي تكنولوجي لتطوير المواقع 00249125887486 - عليك ايقاف مانع الاعلانات